عرض عملية تصحيح النظر 2020 عرض تصحيح النظر

8 أسباب تدلي الجفون

يعتبر تدلي الجفون من الأمراض التي تصيب العين، حيث يتم نزول الجفن الأعلى للعين بحيث يغطي العين أكثر من العادة، وتعيق هذه الحالة فتح العين بشكل جيد.

تدلي الجفون  ptosis eyelid

هو عبارة عن حالة إسقاط أو انخفاض في الجفن السفلي أو العلوي، وقد يكون ناتجا عن الاستيقاظ لفترة طويلة بسبب حدوث إجهاد في العضلات الفردية، حيث تسمّى حالات تدلي العيون باسم  (العين الكسولة) ولكن يشير هذا المصطلح عادة إلى الغمش.
وإذا كانت حالة الغمش شديدة بما فيه الكفاية دون أخذ العلاج المناسب له، يكن أن يتسبب في تدلي الجفون أو الإستجماتزم.

أسباب تدلي الجفون

توجد بعض الأسباب التي تودي إلى الإصابة بالجفن المتدلي منها:
  • يعتبر التقدم في العمر (الشيخوخة) من أكثر العوامل شيوعا في الإصابة بتدلي الجفون.
  • ردود فعل الحساسية ووجود مرض عصبي أو عضلي في العين.
  • الصدمات.
  • إصابة الفرد بالعيب الخلقي منذ الولادة والذي يعيق نمو الألياف العضلية بطريقة صحيحة.
  • من الممكن أن يحدث تدلي الجفون نتيجة أثار جراحات إعتام عدسة العين أو غيرها من الجراحات.
  • حدوث مشكلة في العضلات الرافعة للجفن.
  • ورم العين.
  • داء السكري.

أعراض تدلي الجفون

من أكثر العلامات التي تدل على الإصابة تدلي الجفون ما يلي:
  • ارتخاء الجفن والذي من أعراضه صعوبة الرؤية.
  • يمكن أن يتشابه الانخفاض في الجفون بتهدل الجلد والذي يعرف بأنه مجموعة من أمراض التي تؤدي إلى تكوين طيات وتجاعيد للجلد.
  • تصبح العيون جافة أو مائية.
  • ظهور علامات الإرهاق على العيون أو الوجه.
  • يعاني بعض الناس من العين الكسولة.
  • الشعور بألم في الرأس والرقبة بسبب المحاولة المستمرة في رفع الحاجب العين.
  • الجفون المترهلة.

علاج تدلي الجفون

يتمثل علاج مرض تدلي جفون العين من خلال تقوية العضلات الرافعة للجفن عن طريق تقليصها، ويجب عدم اللجوء إلى التعليق الجبهي ما عدا حالات تدلي الجفن الشللي، ومن أفضل التقنيات لتصحيح تدلي الجفون ما يلي:
  • من الداخل: تقوية العضلات الرافعة للجفن من خلال إجراء جراحة صغيرة في الثنية الطبيعية للجفون، ويتم استخدام هذه الجراحة في العلاج التجميلي للجفن أيضًا، ويمكن إجراء نفس الجراحة معالجة المشكلتين معا.
  • من خلال الملتحمة أو ما يعرف باسم (تقنية بوترمان): حيث تتمثل في تقوية العضلة الرافعة للجفون بواسطة الملتحمة، وهي لا تترك أي ندب؛ بسبب عدم إجراء أي جراحات على جلد العين.
  • التعليق الجبهي: وتستخدم هذه الطريقة في حالة عدم نفع التقنيتين المذكورتين سابقا، حيث يتم ربط الجفن بعضلة الجبهة، وتساعد هذه التقنية المريض في رفع حاجبه عن طريق شد عضلة الجبهة.
  • بالنسبة للأطفال فيوصي بعدم إخضاعهم لأي عملية جراحية إذا لم يوجد خطر للعين الكسولة، ولكن في حالة ظهورها يجب إجراء العملية بسرعة.

ما بعد عملية تدلي الجفون

يوصي الأطباء بالمعالجة بالبرودة واستخدام قطرات العين ووضع المرهم على جميع الندب لتخفيف الكدمات في الأيام الأولى بعد إجراء العملية، إذ تتم عملية الشفاء بعد أسبوعين فقط من العملية.

مخاطر تدلي الجفون

من المخاطر التي تظهر نتيجة تدلي الجفون الشائعة ما يلي:
  • بعد إجراء جراحة تدلي الجفون من الممكن أن لا تبدو جفونك متماثلة، بالرغم من أصبح وضع الجفون أعلى مما كانت عليه من قبل.
  • من الممكن أن تتأثر حركة الجفون بعد إجراء العملية لتدلي الجفون.
  • الإصابة بمظهر غير مرغوب فيه بالنسبة للمريض.
  • جفاف العيون نتيجة عدم الغلق التام للجفون.
لذلك يجب أن يسأل المريض عن عدد الإجراءات التي سيقوم بها الطبيب الجراح أثناء الجراحة، وطلب رؤية صور الأشخاص السابقين الذين خضعوا للعملية قبل وبعد قبل الموافقة على عملية تدلي جفون العين.

الوقاية من تدلي الجفون

على الرغم من عدم وجود طرق معينة للوقاية من خطر تدلي جفون العين، حيث لا يحدث التدلي بسبب إرهاق بصري، ولا يمكن حماية العين منه بواسطة ممارسة التمارين، إلا إنه توجد بعض الخطوات التي تمنع تطور تدلي جفون العين والتحكم فيها منها:
  • عدم ارتداء العدسات اللاصقة لأشخاص الذين يعانون من تدلي العيون.
  • تجنب الفرك الزائد في العين لتقليل خطر الإصابة بمتلازمة تدلي جفون العين المكتسبة.
  • اختيار طبيب عيون ذات خبرة لحقن البوتوكس؛ فقد يساعد ذلك في الخفض من فرصة الإصابة بتدلي الجفن.
  • عدم التعرض للمواد التي تسبب الحساسية والتي ينتج عنها تدلي جفون العين المؤقت.
  • تجنب التدخين وتناول الكحوليات.
  • تناول الأطعمة المحتوية على فيتامين ب 12.
  • إتباع نظام غذائي محتوى على البيتا كاروتين.
  • عدم تعرض العين للإجهاد الرقمي بصورة مستمرة.
  • عدم وضع السيدات مكياج أو مستحضرات التجميل في منطقة المحيطة بالعين.

أسباب تدلي الجفون

تدلي الجفون عند الأطفال

يحتاج الأطفال المصابون بتدلي الجفون المعتدل أو الشديد منذ الولادة إلى إجراء جراحي لكل يحدث تطور لهم في القدرة على الرؤية بشكل جيد. وينبغي أن يتم فحص كافة الأطفال الذين يعانون من التدلي للتأكد من عدم تأثيره على الإبصار.

عوامل خطورة تدلي الجفون

تتمثل عوامل الخطورة المحتملة التي تسبب ارتخاء الجفون والإصابة بأمراض العين ما يلي:
  • يؤدي التقدم في السن إلى احتمالية الإصابة بتدلي الأجفان.
  • المرضى الذين يستخدمون العدسات اللاصقة.
  • فرك العين المفرط.
  • إجراء جراحة في العين كما في عملية الساد.
  • مرضى متلازمة هورنر.
  • الوهن العضلي الوبيل.
  • الإصابة بأورام الجفن.

طرق طبيعية لعلاج ارتخاء العين

يمكن اللجوء إلى الطرق الطبيعية التي تحضر في المنزل عند الإحساس بتدلي الجفون، ومن أشهر هذه الطرق ما يلي:

كمادات شاي البابونج

تعتبر كمادات شاي البابونج من أشهر وأبرز الطرق المستخدمة لإرتخاء الجفون بالطرق الطبيعية، ويتم استعمال هذه الطريقة من خلال وضع كيس شاي البابونج  الطبيعي على العينين ثم وضع منشفة خلف رأس المريض لامتصاص القطرات الزائدة.

الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12

يعد فيتامين ب 12 مهما وضروريا لصحة الأعصاب والعضلات، لذا ينصح بتناول الأطعمة المحتوية على الفلفل، والطماطم، والتفاح والخضار.

زيت الزيتون

ينصح بتسخين زيت الزيتون حتى يصبح فاترا ثم يدلك جفن العين؛ حيث يستخدم لمنع ترهل الجلد وشد عضلات العين بالإضافة إلى ترطيب الجفون ومنعها من الجفاف.
يتخصص مركز مشهور خبراء العيون في علاج أمراض العيون، وإجراء العمليات الجراحية لسحب المياه البيضاء وأيضا الجراحات التجميلية للجفون وحقن البوتكس لشد العين وعدم ترهل الجلد بحيث يظهر بشكل صحي.
أسباب تدلي الجفون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى