عرض عملية تصحيح النظر 2020 عرض تصحيح النظر

مرض الجلوكوما 2022

يعتبر مرض الجلوكوما أحد الأمراض الأكثر شيوعاً وأخطرها بين الناس. حيث تؤثر في كافة المراحل العمرية، بما في ذلك الأطفال الرضع؛ ولكنها تعتبر الأكثر شيوعا بين البالغين.

الجلوكوما

مرض الجلوكوما Glaucoma

تعرف الجلوكوما بمرض الزرق، حيث يحدث هذا المرض عند احتباس سائل العين الهدابي، مما ينتج عنه زيادة الضغط داخل عيون المريض وأيضا العصب البصري المسؤول عن حمل الصور المرئية للمخ.

سبب تسمية مرض الجلوكوما بهذا الاسم

ترجع تسميته انطلاقا من مفهوم الجلوكوما عند الإغريق قديما، والتي تعني الشلالات الزرقاء، لأن المريض يشاهد غالباً هالات زرقاء حول مصدر الضوء، فينتج عنه الإحساس بوجود ماء أزرق بداخل العين.

مسميات مرض الجلوكوما

يُطلق على الجلوكوما العديد من الأسماء منها:
  • الزرق.
  • الماء الأزرق.
  • السويرق.
  • المياه الزرقاء.
  • ارتفاع ضغط العين.
  • الماء الأسود.

أنواع مرض الجلوكوما

توجد مجموعة من أنواع المياه الزرقاء منها:
  • مفتوحة الزاوية open angle: تحدث المياه الزرقاء مفتوحة الزاوية بشكل تدريجي؛ عند عدم قيام العين بتصريف السائل الذي يوجد بداخلها بشكل سليم، مما يؤدي إلى زيادة الضغط للعين.
  • مغلقة الزاوية: يصيب هذا النوع غالبا الأشخاص الذين تكون الزاوية الأمامية للعين ضيقة، أو المرضى المصابين بطول البصر. ويعتبر هذا النوع هو السبب الرئيسي لضعف البصر حول العالم.
  • الجلوكوما الثانوية: وهو ناتجة عن وجود مشكلة أو اضطراب في العين مثل: إصابات العين، التهاب القزحية، إجراء العمليات الجراحية، تناول بعض الأدوية.
  • جلوكوما خلقي: تصيب المياه الزرقاء الخلقية حديثي الولادة، والأطفال في مرحلة الطفولة؛ نتيجة وجود عيب خلقي، بسبب ضعف نموها. ويظهر على الأطفال أعراض العيون الغائمة.

أسباب مرض الجلوكوما

تتعدد أسباب حدوث المياه الزرقاء حيث:
  • اختلال التوازن بين كميات السوائل المفرزة وقدرة قنوات العين على تصريف السائل الناتج عن تراكمه في العين، مما يؤدي إلى تلف وانسداد وضغط على الأنسجة العصبية.
  • ارتفاع ضغط العين.

تشخيص مرض الجلوكوما

يتم تشخيص الزرق من خلال الخطوات التالية:
  • يقوم طبيب العيون بتوجيه بعض الأسئلة للمريض عن الأعراض التي يعاني منها.
  • يجري المريض فحصا شاملا، في حالة أثارت الشكوك لدى الطبيب بأن الشخص يعاني من المياه الزرقاء.
  • يتوجه المريض إلى الطبيب  لاستكمال فحص العين.
  • بإمكان مصحح البصر أو طبيب العيون تشخيص مرض المياه الزرقاء، أما اختصاصي البصريات غير مؤهل لتشخيص ومعالجة المياه الزرقاء.
  • في حالة ملاحظة أي شخص هالات أو بقع في الرؤية تستمر لفترة طويلة وتزداد تفاقما وسوءا، فيجب مراجعة الطبيب فورا خاصة إذا كان المريض يوجد في عائلته أي تاريخ مرضي بالزرق.

عوامل خطورة مرض الجلوكوما

تتمثل عوامل خطورة المياه الزرقاء في الفئات التالية:
  • التقدم في العمر، حيث تزداد خطورة المياه الزرقاء للأشخاص الأكبر من 60 عاما، حيث تعمل المياه الزرقاء على إتلاف الخلايا البصرية.
  • وجود تاريخ مرضي للجلوكوما.
  • تسبب المياه الزرقاء مشاكل في الرؤية.
  • إصابات العين.
  • أنواع من جراحة العين.
  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل: أمراض القلب، داء السكري، فقر الدم المنجلي، ارتفاع ضغط الدم، وجود بعض المشاكل في العين مثل: حساسية العصب البصري optic nerve.
  • إصابة بالقرنية الرقيقة، أو أورام العين، أو انفصال الشبكية، أو التهابات.
  • استخدام أدوية الكورتيزون لفترات طويلة والتي تتسبب في وجود مياه زرقاء في العين.

مرض الجلوكوما

أعراض الجلوكوما

توجد عدة أعراض تدل على المياه الزرقاء منها:
  • في حالة الإصابة من النوع مفتوحة الزاوية فلا توجد أي تحذيرات أو أعراض أو علامات في المراحل المبكرة، ولكن مع تطورات المرض من الممكن ظهور بقع أو هالات في الرؤية الجانبية.
  • في حالة الإصابة بالمياه الزرقاء من النوع مغلقة الزاوية، فتكون أعراضها حادة ومفاجئة وتتمثل في: قيء وغثيان – صداع حاد  – احمرار العين – ألم شديد في العين – رؤية هالات أو وهج.
  • في حالة الإصابة بالمياه الزرقاء من النوع الخلقية، فتكون أعراضها تتمثل في فرط الحساسية للضوء، إغلاق العينين أغلب الوقت، وقد تظهر أعراض على الأطفال مثل: الحكة المستمرة.

الوقاية من الجلوكوما

على الرغم من عدم وجود خطوات معينة لعدم الإصابة بالجلوكوما، إلا إنه توجد بعض إجراءات الوقاية م منها:
  • عمل فحوصات للعين بصورة منتظمة للأشخاص الذين تكون أعمارهم فوق سن الأربعين عن طريق أخصائي عيونا.
  • ارتداء نظارات واقية لحماية العين من الضرر الناتج عن الإصابات التي من الممكن أن تصاحب بعض الأعمال.
  • التحكم ببعض الحالات الطبية مثل: ارتفاع ضغط الدم – داء السكري، إذ يمكن أن يتسبب ارتفاع الضفط في الإصابة بالجلوكوما.
  • المحافظة على الوزن الصحي بواسطة اتباع نظام غذائي متكامل.
  • تجنب التدخين الذي يسبب فقدان العمى.

علاج مرض الجلوكوما

يتم علاج الجلوكوما عن طريق ما يلي:
  • تتم معالجة المياه الزرقاء في أغلب الحالات عن طريق استخدام قطرات العين لتخفيف الضغط الواقع عليها. حيث يتم استعمال قطرات العين بشكل ثابت ويومي لتحقق فاعليتها.
  • العلاج بالليزر لتقليل إنتاج سوائل العين، أو فتح القنوات المسدودة.
  • إجراء الجراحة بهدف تحسين تصريف سوائل العين، حيث تعتبر الجراحة هي أفضل حلا في علاج المياه الزرقاء الخلقية والحادة التي لا تظهر استجابة للعلاج.
  • بالنسبة لكبار السن لن يعيد العلاج لهم الرؤية الطبيعية التي فقدونها، ولكن من الممكن أن يساعدهم في الحفاظ على الوضع القائم، حيث يعمل العلاج على تخفيف ضغط العين.
دور المريض في علاج الجلوكوما
يتطلب علاج المياه الزرقاء فريقا مكونا من المريض والطبيب، حيث يقوم الطبيب بوصف العلاج المناسب للحالة وينبغي على المريض الانتطام في استعماله وعدم التوقف عن تناول العلاج دون استشارة طبية.

هل يمكن الشفاء من مرض الجلوكوما

إذا كان من الممكن إعادة ضغط العين إلى الوضع الطبيعي وإيقاف ضغط العين المتزايد، فذلك يساعد في إيقاف فقدان البصر أو إبطائه؛ نظرا لعدم وجود علاج نهائي للجلوكوما.

دكتور محمد مشهور حمدي

هو دكتور متخصص في طب وجراحة العين في السعودية، بالإضافة إلى الجراحات الدقيقة في الماء الأزرق والماء الأبيض وتصحيح النظر والقرنية. وقد تخطت خبرته 23 عاما.

الجلوكوما

مركز مشهور خبراء العيون

يعتبر دكتور محمد مشهور هو مدير ومؤسس المركز، والذي يعتبر من أفضل المراكز في الرياض المتخصصة في عمليات ليزر العين لتصحيح عيوب الإبصار، جراحة الشبكية، عملية الليزك، علاج أمراض العين الشائعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى