عرض عملية تصحيح النظر 2020 عرض تصحيح النظر

زراعة العدسات للقرنية المخروطية 2022

زراعة العدسات للقرنية المخروطية : القرنية هي الجزء الأمامي من العين (بياض العين) مهمتها الأساسية السماح بانكسار الضوء وعبوره من خلالها تجاه العدسة ثم شبكية العين لتكوين الصور وأي خلل في شكل القرنية يؤثر على الرؤية كما في القرنية المخروطية.
زراعة العدسات للقرنية المخروطية

زراعة العدسات للقرنية المخروطية

تعتبر عملية زراعة العدسات للقرنية المخروطية إحدى الجراحات الانكسارية للعين باستخدام الليزر وتجرى لتصحيح قصر النظر الشديد والاستجماتيزم الناتجين عن تشوه أو انحناء سطح قرنية العين وذلك لاستعادة النظر بشكل طبيعي بعد تدهور جودة البصر، وتتم بالآلية التالية:
  • تخدير العين أولًا بقطرات التخدير الموضعي للعين.
  • باستخدام أشعة الليزر وغالبا يستخدم ليزر الفيمتو سمايل يبدأ الطبيب بإنشاء 4 شقوق على شكل أقواس متساوية في سطح القرنية الخارجي.
  • يقوم الطبيب بواسطة نوع آخر من الليزر بعمل أنفاق بين طبقات السدى على عمق 70% من سطح القرنية.
  • يتم بعد ذلك زرع الغرسات أو الحلقات على شكل حرف C داخل العين لتعمل مع الوقت على تعديل الشكل المخروطي للقرنية وتوقف تفاقمها أي تثبيتها على حالتها الحالية.
  • ثم يعمل الطبيب على زرع العدسة الصناعية الصلبة الشفافة والمجهزة مسبقاً حسب قياسات قرنية العين الخاصة وزراعتها أمام العدسة الطبيعية للعين لتعديل انكسار الضوء وبالتالي تصحيح قصر النظر الشديد.
  • تنتهي الجراحة بإغلاق الشقوق بغرز بسيطة ولا تستغرق الجراحة أكثر من 15 دقيقة للتخلص من معاناة القرنية المخروطية وتأثيرها على الإبصار.
  • تستخدم في عملية زراعة العدسات للقرنية المخروطية عدسات ICL المصنوعة من البلاستيك الطبي.

القرنية المخروطية

تعرف القرنية المخروطية بأنها واحدة من الأخطاء الانكسارية للعين التي تتسبب بعيوب في الرؤية مثل قصر النظر واللابؤرية ونراها شائعة جداً بين سكان الدول النامية وجنوب آسيا حيث ينتشر هناك بمعدل 1 من بين كل 30 شخصا تجده يعاني من القرنية المخروطية تتسبب لديهم بحدوث قصر النظر و اللابؤرية أو الاستجماتيزم مما يحتاج الأمر لارتداء نظارة طبية خاصة ومع تقدم الحالة يعانون حتى مع ارتداء العدسات اللاصقة مما يضطرهم للحاجة إلى إجراء عملية زراعة العدسات للقرنية، فمن المهم إجراء الفحوصات المبكرة لاكتشاف الحالة والتعامل معها.

متى تتوقف القرنية المخروطية

بناء على عدة دراسات تمت في أميركا وبريطانيا وآخرها في نيوزيلندا تشير إلى أن القرنية المخروطية تستمر في التقدم حتى منتصف الثلاثينيات من العمر في أغلب الحالات بينما في حالات أخرى تتوقف في أوائل ال 40 من العمر ويظهر معها خلال ذلك الضعف الشديد في النظر لدى مرضى القرنية مما يدفع الكثير لخيار الجراحة باللجوء إلى عمليات زراعة العدسات للقرنية المخروطية لأنه في القرنية المخروطية لا يمكن تصحيح النظر عن طريق إزالة جزء من أنسجة القرنية بسبب قلة سمك الطبقة الخارجية منها

نسبة نجاح عملية زرع العدسات

مع تطور وسائل وتقنيات التكنولوجيا الطبية العلاجية الذي نشهده اليوم في مجال طب العيون تحديدا وعمليات الليزر الحديثة وزراعة العدسات فلقد سجلت نتائج صادرة عن تقارير طبية أن نسبة نجاح عمليات زراعة العدسات للقرنية المخروطية تجاوزت ال 95% بما يشمل جراحة تثبيت القرنية قبل تركيب العدسة، وهي إحدى أهم عمليات العيون لعلاج ضعف النظر للمرضى المصابين ب مخروطية القرنية تحديداً.

هل عملية زراعة العدسات مؤلمة

يخضع المريض للعملية وهو تحت تأثير التخدير الموضعي للعين الذي يدون تأثيره حتى ساعتين بعد انتهاء العملية وبالتالي لن يشعر الشخص بأي ألم أثناء الجراحة عدا شعور عدم الراحة وهو طبيعي في هذه الحالة، بالإضافة إلى أنه سوف يعطى المسكنات الخاصة لما بعد العملية حتى تريحه فترة ال 24 ساعة الأولى بعدها.

عيوب زراعة العدسات ICL

على الرغم من نسبة نجاحها العالية ومخاطرها المنخفضة جدا مقارنة بأي جراحة أخرى في الجسم إلا أنه لا يوجد شيء إيجابي بالمطلق فلا بد من وجود جانب آخر سلبي وإن كانت سلبياته تعد بسيطة، أهم عيوب زراعة العدسات ICL تتلخص في:
  1. زيادة المخاطر المحتملة للإصابة بارتفاع ضغط العين أو مرض الجلوكوما.
  2. أيضاً ترفع احتمالية الإصابة بإعتام عدسة العين.
  3. قد تلازمك مشاكل الرؤية المزدوجة أو الضبابية بشكل دائم.
  4. التهاب العين وهو عرض شائع جدا.
  5. من النادر حدوث انفصال الشبكية.
هذه أبرز المخاطر وهي نادرة الحدوث إذ إنها لا تتعدى نسبة حدوثها 1% من الحالات مما يؤكد على إيجابيات أعلى لعملية زراعة العدسات للقرنية المخروطية أهمها أنها تغني عن لبس النظارات الطبية و عدسات العين اللاصقة في كثير من الأحيان.
زراعة العدسات للقرنية المخروطية

تكلفة زراعة العدسات للقرنية المخروطية

تختلف تكلفة زراعة العدسات للقرنية المخروطية اعتماداً على عدة معايير أهمها:
  • شهرة المكان الذي سوف تجرى فيه العملية.
  • كفاءة الطبيب الجراح وخبرته.
  • خدمات رعاية المريض والفحوصات قبل وبعد العملية.
  • نوع العدسات المستخدمة في عملية الزراعة.
  • الدولة المقرر إجراء الجراحة فيها.

ذلك كله يساعد في تحديد تكلفة عملية زراعة العدسات للقرنية المخروطية والتي تتراوح تكلفتها في الرياض من 2800 – 2000 دولار أمريكي للعين الواحدة، بينما تتجاوز ذلك في دول أخرى فمثلا قد تصل إلى 5000 دولار في الأردن وقد تقل تكلفتها إلى 700 دولار في مصر.

مركز مشهور خبراء العيون

يعرف مركز مشهور خبراء العيون بأنه أحد أفضل وأقوى المراكز التخصصية لجراحات العيون بالليزر في الرياض، والذي يديره الدكتور الجراح محمد مشهور حمدي بخبرة تزيد عن 23 عاما في مجال طب وجراحة العيون. كما أنه مجهز بأحدث التقنيات العلاجية المتطورة للتعامل مع كافة مشاكل وأمراض العيون وإجراء عمليات تصحيح النظر بالليزر و عمليات إزالة إعتام العدسة الأمر الذي جعله رائدا في مجاله مع تقديم النصائح والاستشارات العاجلة على مدار اليوم.
ختاماً … من أعظم ما قدمته التكنولوجيا الطبية للبشرية حلول العلاج التي تتعلق بالعين مثل عمليات تصحيح عيوب النظر وزراعة العدسات وعلاج الجلوكوما بالليزر التي أنقذت ملايين الناس من الإصابة بالعمى أو التعايش مع ضعف النظر وعناء تغيير قياسات نظارات العين والعدسات والفحوصات المتتالية.
زراعة العدسات للقرنية المخروطية
شاهد الفيديو التالي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى