عرض عملية تصحيح النظر للمتقدمين للعسكرية اعلان عرض يوم التأسيس

مرض المياه البيضاء وأهم 9 أسباب للإصابة به

مرض المياه البيضاء أو إعتام عدسة العين واحدة من أكثر مشاكل التقدم في العمر شيوعا فإذا كنت تجاوزت 60 عامًا من عمرك وأصبحت رؤيتك ضبابية فهذا يعني أنك تعاني من مشكلة المياه البيضاء في العين.
مرض المياه البيضاء
مرض المياه البيضاء

مرض المياه البيضاء

يعرف مرض المياه البيضاء أو ما يسمى بإعتام عدسة العين أو الكتاراكت Cataract بأنها حالة شائعة تحدث للعين بشكل تدريجي مع التقدم في السن تظهر علاماتها ب ضعف نظر نتيجة غشاوة تتكون وتغطي عدسة العين مما يجعل الرؤية ضبابية يصعب خلالها تمييز الأشياء ب وضوح، ويُصاب بها حوالي 60% من كبار السن من تجاوزت أعمارهم سن 70 عامًا.
ولكن الخبر الجيد أنه يتم علاج مرض المياه البيضاء عن طريق عملية جراحية بسيطة تجرى لإزالة الإعتام بنسبة نجاح تتخطى ال 95% تصبح بعدها الرؤية شفافة تماما.

أنواع المياه البيضاء 

تنقسم حالات إعتام عدسة العين إلى 4 أنواع هي الشائعة منها مثل:
  1. إعتام عدسة العين الشيخوخي المرتبط بالعمر.
  2. وإعتام عدسة العين نتيجة حادث مباشر أو إصابة قديمة.
  3. كذلك إعتام عدسة العين الخلقي منذ الولادة وراثي أو نتيجة عدوى داخل الرحم.
  4. أيضًا إعتام عدسة العين الثانوي الناتج عن بعض الأمراض مثل مرض السكري.

أسباب المياه البيضاء

مرض المياه البيضاء أو الساد مشكلة شائعة تتطور ببطء مع مرور الوقت ولا يشعر بها المريض إلا في مراحل متقدمة منها حيث تتشكل غشاوة العين ويحدث الإعتام نتيجة تكسر البروتين وتراكمه خلف عدسة العين مسببًا رؤية غائمة تمنع الضوء من المرور بوضوح نحو شبكية العين، أهم أسباب تكون المياه البيضاء في العين عادةً:
  1. التقدم في السن هو أكثر الأسباب شيوعا حيث ترتبط الإصابة بالتغيرات الطبيعية للجسم والتي هي جزء من عملية الشيخوخة.
  2. التعرض لإصابة أحدثت تغيرات في الأنسجة المكونة لعدسة العين.
  3. عوامل جينية وراثية وتظهر لدى الأطفال منذ الولادة.
  4. مرض السكري أحد عوامل الخطر المسببة للمياه البيضاء.
  5. إجراء المريض لعملية جراحية في العين من قبل.
  6. استخدام بعض الأدوية بشكل مزمن مثل الستيرويد.
  7. التعرض المفرط لأشعة الشمس.
  8. أيضًا التدخين والسمنة يعتبران عوامل خطورة ترفع احتمالية الإصابة بالمياه البيضاء.
  9. مرض إرتفاع ضغط الدم غير المسيطر عليه والجلوكوما.

أعراض المياه البيضاء

مشكلة المياه البيضاء أن أعراضها لا تظهر في البداية لأن إعتام العين يكون خفيفًا لكن مع تطور الحالة تبدأ تظهر أعراض تغيرات في الرؤية سوف تلاحظ خلالها ما يلي:
  • رؤية غائمة أو ضبابية مشوشة.
  • رؤية الألوان باهتة أو تلاشي الألوان أو اصفرارها.
  • تأثر الرؤية الليلية بشكل ملحوظ.
  • حساسية للضوء ورؤية وهج حول المصابيح.
  • هالات حول الأضواء.
  • قصر النظر عند كبار السن.
  • ازدواجية الرؤية.
  • النظارات والعدسات اللاصقة لا تؤدي الغرض.
  • ظهور بقعة بيضاء أو بنية اللون في بؤبؤ العين.
ولكن ليس بالضرورة أن تظهر هذه الأعراض أو العلامات جميعها عن الشخص كما يمكن أن تكون علامات لمشاكل أخرى تصيب العين خلاف المياه البيضاء أو الساد، لذا يتوجب الأمر أن تتوجه للطبيب فور ملاحظة إحدى هذه العلامات لديك.

علاج المياه البيضاء 

من المؤكد أن الحل الوحيد في علاج مرض المياه البيضاء هو الجراحة لكن قد لا تحتاج إجراء الجراحة فورًا ففي المراحل الأولى يمكنك إدارة المشكلة  بالعلاج المنزلي تتضمن طريقتين:
  1. عمل تغييرات بسيطة مثل: اللجوء لاستخدام أضواء ساطعة أثناء القراءة والعمل – وارتداء نظارات مضادة للوهج – واستخدام العدسة المكبرة للمساعدة في القراءة.
  2. تغيير النظارة الطبية مثل: عمل قياسات جديدة للنظارة والعدسات اللاصقة تتناسب مع مستوى النظر الحالي لديك لتحسين الرؤية في العينين، أما إذا لوحظ تدهور البصر للحد الذي يعيق القيام بالمهام الروتينية اليومية فهذا يعني أننا أمام خيار واحد للتخلص من المشكلة  وهو العملية الجراحية.

عملية المياه البيضاء

يتطور هذا المرض ببطء مما يؤثر على البصر تدريجيًا حتى يصل مرحلة تعيق معظم الأنشطة اليومية مثل القراءة والقيادة ومشاهدة التلفاز ولا يمكن التعايش معها.
حينها نتحدث مع طبيب العيون المختص بالجراحة لإجراء جراحة الساد أو المياه البيضاء والتي من المطمئن جدا أنها تعتبر جراحة بسيطة آمنة ولكنها دقيقة ويستعيد 9 من بين 10 مرضى نظرهم طبيعيًا بعدها دون مشاكل أو مضاعفات فشل العملية.
ويتم خلال الجراحة إحداث شق صغير في القرنية ثم استخدام الليزر لتفتيت العدسة الغائمة ثم إزالة القطع الداخلية المفتتة وزراعة عدسة أخرى صناعية بديلة عنها.
هذه هي الفكرة الأساسية لعملية المياه البيضاء في العين، ولكن الآلية تتغير من طبيب لآخر بتغير الأدوات والتقنيات المستخدمة وتنقسم لأكثر من طريقة مثل:
  • عمل شق صغير في القرنية لتفتيت العدسة المعتمة باستخدام جهاز صغير يصدر موجات فوق صوتية تفتت العدسة وإزالتها ثم استبدالها بعدسة صناعية.
  • عمل شق كبير لإزالة العدسة المعتمة قطعة واحدة دون تفتيت ويستبدلها الجراح بعدسة أخرى اصطناعية.
  • الطريقة الثالثة لا يلجأ فيها الجراح لإحداث شق في القرنية بل يستخدم جراحة ليزر الفيمتو ثانية لتفتيت العدسة المعتمة مباشرة بالليزر عبر القرنية.

ولكن عمومًا في كل الحالات السابقة نسبة الأمان هي نفسها ونجاح العملية في كل أنحاء العالم يفوق 95% في إزالة عتامة العدسات للعينين والتخلص من مرض المياه البيضاء في العين.

مرض المياه البيضاء
مرض المياه البيضاء

متى يجب عمل عملية المياه البيضاء

يلاحظ أنه متى ما وصلت الحالة إلى مرحلة أن تُعيق ممارستك للأنشطة البدنية المعتادة بسبب ضعف النظر الحاد وانعدام الرؤية الطبيعية الشفافة للأشياء فهذا يعني أنك بحاجة لزيارة الطبيب بأسرع وقت ممكن حتى يتم عمل الفحص اللازم وتحديد موعد للعملية.
بينما يؤدي إهمال المصاب بمشكلة إعتام العدسة للحالة وعدم إجراء العملية إلى تحجر المادة البيضاء حتى تزداد مع الوقت وتتحول للون البني وإجراء العملية جدا معقد في مثل هذه الحالة وربما يصعب علاجها ويمكن أن يتسبب ب خطورة الإصابة بالعمى أو فقدان النظر إذا لم يعالج.

مركز مشهور خبراء العيون

يعتبر مركز مشهور خبراء العيون تحت إدارة الدكتور محمد مشهور حمدي أحد أفضل وأهم المراكز المتخصصة في جراحات العيون في الرياض حيث يتميز المركز بخبرة 23 عام في طب وجراحات العيون، كما يتميز بوجود أحدث التقنيات الطبية والأجهزة المستخدمة في عمليات تصحيح النظر بالليزك التي تجعله رائدًا في هذه المجال إلى جانب تقديم الاستشارات الطبية سريعًا لكل حالة.
ختاما .. مرض المياه البيضاء من أشهر المشكلات التي تواجه كبار السن في مرحلة الشيخوخة ولا يستطيع العلم حتى اليوم من منعها لكن يمكن تأخير حدوثها من خلال فحص العيون بشكل دوري للتأكد من عدم وجود مشكلات أو أمراض قد تشكل عوامل خطورة للإصابة المبكرة، وما زال العلم يبحث عن تقنيات علاجية أكثر تقدمًا في مجال جراحات العيون في محاولة لعلاج المياه البيضاء دون الحاجة للجراحة.
شاهد الفيديو التالي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى