عرض تصحيح النظر

زرع شبكية العين 2022

تعتبر شبكية العين هي الطبقة الأعمق والأكثر حساسية للأضواء من أنسجة عين أغلب الفقاريات.

شبكية العين retina

هي عبارة عن طبقة شفافة التي تحمل الملايين من الخلايا الحساسة للضوء، حيث تستقبل الضوء وتحوله لإشارات كهربائية تنتقل من خلال العصب البصري إلى الدماغ.

خطورة أمراض شبكية العين

تؤدي أمراض شبكية العينين غير المعالجة إلى:
 شبكية العين
  • ضعف البصر الشديد.
  • فقدان البصر الجزئي.
  • العمى التام.

أمراض الشبكية

تتكون أمراض شبكية العين ما يلي:

تمزق الشبكية

يحدث التمزق عندما يبدأ السائل الزجاجي في الانكماش، حيث يسحب الشبكية بقوة لإحداث تمزق بها، ومع تقدم العمر يميل الجسم الزجاجي للانفصال عن الشبكية وتسمى هذه الحالة باسم (الانفصال الزجاجي الخلفي).

انفصال الشبكية

يحدث الانفصال عادة عند تسرب السائل الزجاجي من خلال الجزء المتمزق من شبكية العين، حيث تنفصل شبكية العين عن الأنسجة الأخرى الموجودة في الطبقات الخلفية للعيون، مما يتسبب في انقطاع إمدادها بالدم فلا تستطيع الشبكية العمل بشكل صحيح.

اعتلال الشبكية السكري

يعتبر اعتلال شبكية العين السكري من المضاعفات الخطيرة لداء السكري؛ والتي قد تسبب فقدان البصر، وهذا بسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الشبكية بشكل تدريجي.

التنكس البقعي

وهو عبارة عن حالة طبية غالبا ما تصيب الكبار في السن، والذي ينتج عنه فقدان البصر نتيجة التلف الذي يلحق بالشبكية.

أعراض أمراض شبكية العين

على الرغم من وجود العديد من أمراض شبكية العين؛ إلا أن أغلب الحالات قد يصاحبها علامات متشابهة والتي تشمل ما يلي:
  • قصر النظر.
  • حدوث تغيرات في الرؤية.
  • نقاط عمياء في الرؤية.
  • تدهور الرؤية بشكل ملحوظ، حيث يرى المريض الصورة غير واضحة.
  • رؤية مشوشة أو ضبابية.
  • عدم القدرة على الرؤية بصورة واضحة.
  • رؤية ومضات من الضوء أو بقع عائمة.
  • ضعف الرؤية الجانبية أو المركزية.
  • فقدان مفاجئ في الرؤية.
  • صعوبة الرؤية في الليل.

عوامل الخطر لأمراض شبكية العين

قد تزيد بعض العوامل من خطر الإصابة بأمراض الشبكية، ومن هذه العوامل ما يلي:
  • التدخين.
  • السمنة.
  • الشيخوخة.
  • إصابات العين.
  • تاريخ عائلي من أمراض شبكية العين.

علاج أمراض الشبكية

تركز طرق علاج أمراض الشبكية على إبطاء أو إيقاف تقدم المرض، بالإضافة إلى الحفاظ على رؤية العين أو تحسينها. وتشمل خيارات العلاج الشائعة الطرق التالية:
  • جراحات الليزر: غالبا ما يلجأ طبيب العيون إلى جراحات الليزر بهدف ثقب الشبكية أو إصلاح التمزق بها بواسطة تسليط شعاع ليزر على الأماكن المتضررة، نتيجة لذلك يحدث تندب يربط الأنسجة الأساسية بالمناطق المتضررة في الشبكية.
  • العلاج بالتجميد: أثناء هذا النوع من الإجراءات يوجه الطبيب الجراح مسبار تجميد جدار العين الخارجي لعلاج تمزق الشبكية، حيث تساعد البرودة في تكوين نسيج ندبي للمنطقة المعالجة.
  • حقن الهواء: تستخدم تقنية حقن الهواء في تثبيت الشبكية الهوائي لمساعدة المريض في إصلاح أنواع من انفصال الشبكية.
  • استئصال الزجاجية: وهذه التقنية تهدف لاستبدال وتفريغ السائل الذي يوجد بالعين، ومن خلال هذا الإجراء يزيل الطبيب السائل بالهلام الذي يوجد في الجزء الداخلي للعين، ثم يتم حقن غاز أو هواء أو سائل في ذلك الفراغ.
  • زراعة الشبكية الصناعية: قد يتطلب بعض الأشخاص الذين يعانون من العمى أو فقدان البصر الشديد نتيجة أمراض الشبكية الوراثية إلى إجراء زرع شبكية صناعية جديدة. حيث تتم زراعة شريحة قطب كهربائي في الشبكية.

التهاب الشبكية الصباغي

وهو عبارة عن مرض من أمراض وراثية تؤدي إلى موت خلايا المبرمج لشبكية العين، حيث يصيب العصي وأيضا ظهارة الشبكية المصطبغة نتيجة طفرات الإنزيمات والبروتينات، وتعتبر السبب الأساسي للعمى الكلي.

شبكية العين

ضعف الشبكية عند الرضع

هو عبارة عن اضطراب يصيب الرضع، حيث تنمو الأوعية الدموية بشكل غير طبيعي في الشبكية (التي تقع في مؤخرة العين) حيث يعتبر ضعف الشبكية  غير المرتبط بالسن. ومن أسباب ضعف الشبكية عند الأطفال ما يلي:
  • الاضطرابات في الشبكية: على الرغم من الكثير من اضطرابات الشبكية وراثية؛ إلا أنها ترتبط بأمراض أخرى مثل: داء السكري، وقد يكون ناجما عن تناول أدوية مثل: الأدوية المعالجة للصرع أو العلاج الكيميائي الذي من الممكن أن يسبب تأثيرا ضارا في الشبكية.
  • اعتلال الشبكية الخداجي: وهي حالة تصيب الأطفال الخدج، مما تتسبب في مشكلات في الأوعية الدموية الخارجة على نطاق السيطرة.
  • الولادة المبكرة: تعتبر الولادة المبكرة أحد أهم أسباب ضعف الشبكية للأطفال، حيث يتأثر نمو أعضاء الجسم ومن بين هذه الأعضاء “العين”.

 أعراض ضعف الشبكية عند الأطفال

تتفاوت أعراض الضعف الشبكي من طفل لآخر وذلك حسب نوع الاضطراب ومقداره، وتتمثل الأعراض العامة فيما يلي:
  • تذبذب مقلتي الطفل بشكل متكرر (حيث يتحرك بؤبؤ العين تلقائيا يمينا ويسارا).
  • التحسس الشديد للطفل نحو الضوء المتوهج.
  • عدم قدرة الطفل على إطالة النظر للأضواء.
  • فقدان رؤية العين في جزء معين، ويتمثل ذلك في رؤية الطفل بقع سوداء أو ستار أسود في مجال الرؤية.
  • فقدان الرؤية الليلية.

مضاعفات ضعف الشبكية للأطفال

مع مرور الوقت دون معالجة الطفل بصورة مناسبة، فإن ضعف الشبكية يؤدي إلى انفصال الشبكية أو تمزقها، وبالتالي يضعف النظر بشكل كبير جداً؛ ويمكن أن يصل الأمر إلى الفقدان الجزئي أو الكلي للبصر. لذلك يجب على الأهل عمل فحص للأطفال لتشخيص أي ضرر في وقت مبكر.

علاج تلف الشبكية لدى الأطفال

نتيجة لكثرة أسباب إصابة العين بضعف الشبكية للأطفال، فيعتمد العلاج على التشخيص المبكر ومعرفة السبب، لأن أمراض شبكية العين من الأمراض المتطورة بمرور الوقت. وتحتوي طرق العلاج على العديد من الطرق أبرزها ما يلي:
  • استعمال جهاز الليزر للقضاء على الأوعية غير الطبيعية، أو إذا كان الطفل يعاني من وجود ثقوب داخل الشبكية؛ بحيث يكون العلاج عن طريق توجيه أشعة الليزر نحو الثقب للحم أنسجة الشبكية.
  • يجب على الطفل أن يكون مؤهلا للخضوع إلى إجراء عملية جراحية في العين، ويبدأ العلاج بواسطة استخدام النظارات الطبية بهدف تحسين الرؤية.
لعلاج أمراض الشبكية ينصح بمركز مشهور خبراء العيون، والذي تم تأسيسه بواسطة الدكتور المتخصص في طب وجراحة العيون الطبيب/ محمد مشهور الذي فاقت خبرته أكثر من 23 عاما، ويشتهر الدكتور محمد مشهور بإجراء سحب المياه البيضاء وتجميل الجفون في بضع دقائق دون أي ألم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل الآن
تحتاج للمساعدة
مركز مشهور خبراء العيون
مركز مشهور خبراء العيون يسعد بالرد على استفساراتكم و استقبال الحجوزات