عرض عملية تصحيح النظر 2020 عرض تصحيح النظر

الليزك للبصريات 2022

تعتبر عمليات الليزك ضمن أحد الإجراءات الشائعة التي تساعد في تعديل وتصحيح النظر، وتصحيح تحدب القرنية بالليزر.

الليزك للبصريات

الليزك

تعرف تقنية ليزك العينين بأنها عملية طبية لتصحيح شكل القرنية والتي تتم باستخدام أشعة الليزر، لتصحيح أي عيوب أو خلل في النظر أو الرؤية.

أهمية الليزك

تتمثل أهميته في عودة النظر 6\6 مرة أخرى بعد العملية للأشخاص الذين يعانون من (تكسر) ثني في القرنية في الجزء الخلفي من العين، في حال وجود مد البصر أو ضف البصر أو الإستجماتزم.

أسباب اللجوء إلى تصحيح النظر بالليزر

يتم  اللجوء إليه غالبا لإعادة تصحيح النظر في حالات:
  • طول النظر: حيث تكون القرنية مسطحة للغاية أو تكون العين ضيقة مما يؤدي إلى منع وصول الأشعة إلى العين ونتيجة لذلك يتم تجميع الأشعة بعد الشبكية.
  • قصر النظر (ضعف البصر): والذي يجدث بسبب طول المسافة الواقعة بين عدسة العين والشبكية وزيادة تحدب القرنية، ونتيجة ذلك يتم تجميع الأشعة قبل الشبكية.
  • اللابؤرية، والتي تسبب ضبابية وتشوش الرؤية.

إيجابيات عملية تصحيح النظر

تتعدد فوائد وإيجابيات تصحيح النظر منها ما يلي:
  • عملية سريعة لا تتعدى بضع دقائق، والتعافي منها وظهور نتيجتها سريع نسبي، كما أنها آمنة بشكل عام.
  • عدم احتواء العملية على أي قطب جراحية، بالأضافة إلى أنها لا تتضمن وضع ضمادات بعد العملية.
  • تعد أفضل بديل للنظارات الطبية والعدسات اللاصقة لدى العديد من المرضى الذين تناسبهم العملية.
  • عدم إحساس المريض بأي ألم إلا بإنزعاج بسيط لا أكثر.

السلبيات المحتملة لعملية تصحيح النظر

توجد بعض السلبيات المحتمل حدوثها بعد عملية تصحيح النظر:
  • من الممكن أن تتسبب  عملية تصحيح النظر بجفاف مزمن للعين، ومضاعفات نادرة الحدوث مثل: ألم وحكة في العين، رؤية هالات ضوئية ليلا، ورؤية مشوشة أو ضبابية.
  • يجب الابتعاد عن فرك العين تماما لبضعة أشهر خلال فترة شفاء القرنية، لتجنب عدم التئام الشق والجرح الذي تم عمله بشكل ملائم.
  • يحتاج بعض المرضى إلى إجراء الجراحة مجددا بعد بضعة أعوام، حيث من الممكن أن يعود الخلل مرة أخرى بشكل تدريجي بعد العملية الأولى، ولكنه لا يرجع بنفس ذات الحدة بل أقل

أنواع الليزك

يجب على الدكتور الجراح أن يكون متمكنا في اختيار نوع الجراحة التي تناسب حالة المريض، وذلك عن طريق الفحص الشامل للعين لتحديد الإجراء الأفضل للعين ومن أنواع الليزك ما يلي:
  • الليزك LASIK:  يعد الليزك من العمليات الأكثر شيوع التي يفضلها معطم الأطباء بسبب قلة مضاعفتها التي قد تنتج عنها، ودقتها في تحقيق النتائج المطلوبة.
  • اقتطاع جزء من قرنية العين PRK: وتعتبر هذه الجراحة ثاني أكثر جراحات العين انتشارا بعد الليزك، وتناسب هذه العملية الأشخاص الذين يعانون من القرنية الرقيقة، ولكنها تحتاج فترة نقاوة أطول.
  • الليسيك LASK: تتضمن اقتطاع جزء من قرنية العين وتشبه النوع الثاني (PRK)، ولكنها تختلف عنه في تطبيق الكحول على ظهارة العين لتخفيف خلايا القرنية لتسهيل عملية نقلها دون إزالتها.

العمر المناسب لعمليات الليزك

يوصي الخبراء بأن يتم الليزك للأفراد الذين يزيد سنهم عن 18 عاما، لأنه قبل بلوغ سن الثامنة عشرة تزال العين غير قابلة للتغيير. ولكن يفضل عمل زيارات دورية للطبيب  للكشف على العين قبل إجراء جراحة الليزك.

الليزك للبصريات

التحضير لعملية الليزك

يتم اتخاذ بعض الإجراءات الضرورية قبل تحديد موعد العملية مثل:
  • عمل فحص للعيون لمعرفة حالتها وتقييم حدة الضرر الحاصل  لها.
  • يقوم الطبيب المعالج بالإطلاع على التاريخ المرضي للمريض وإعلامه بالأدوية التي يتناولها المريض.
  • يقوم الطبيب بمنح المريض مجموعة من الإجراءات التي يجب على المريض التقيد بها مثل: التوقف عن لبس العدسات اللاصقة قبل العملية لمدة تتراوح بين عدة أيام وبضعة أسابيع.
  • يقوم المريض بتناول الوجبات الخفيفة في صباح يوم العملية.
  • تجنب المريض ارتداء حلي في الرأس أو أي شيء في هذه المنطقة عموما.

شروط إجراء عملية الليزك

  • أن لا يقل المريض عن 18 سنة عالأقل.
  • أن تكون المشكلة المنشودة أحد أنواع المشكلات التي يستطيع الليزك علاجها
  • أن لا يكون المريض مصابا بأي مرض في العيون، حيث يجب أن تكون صحة العيون في حالة جيدة.
  • أن لا تكون العيون  قد تدهورت أو تفاقمت بشكل كلبر نسبيا خلال مدة قصيرة.

خطوات عملية الليزك

يتم اتباع الخطوات التالية:
  • يتم تخضاع المريض للتخدير الموضعي في العين بواسطة قطرات مخدرة قبل إجراء العملية بفترة 10 دقائق.
  • تبدأ العملية بقيام الطبيب الجراح بإستخدام أشعة ليزر صادرة من جهاز خاص لعمل شق سطحي في القرنية، مما يتيح بإبعاد النسيج  الداخلي للقرنية.
  • بتم تركيز شعاع ليزر آخر على القرنية لتصيح المشكلة الحاصلة، ويطلب من المريض بالتحديق في أشعة الليزر لفترة قصيرة.
  • تتم إعادة النسيج إلى موضعة مرة أخرى وتغطية القرنية التي تم علاجها بعد الإنتهاء.

ما بعد عملية الليزك

  • يتم منح المريض مجموعة قطرات لترطيب العين لتجنب التهابها،حيث تستخدم يوميا لفترة محددة.
  • من الممكن أن تبدو الرؤية مشوشة أو ضبابية في الأيام الأولى من العملية، وهذا أمر طبيعي.
  • يجب على المريض بعمل عدة زيارات للطبيب لمراقبة ومعاينة تعافي العيون.

نصائح ما بعد عملية الليزك

للحفاظ على صحة العينين من أي ضرر وللحصول على أفضل النتائج المطلوبة يجب اتباع النصائح الآتية:
  • أخذ قسطا كافيا من الراحة: ينصح الخبراء المرضى بعد عملية الليزك أخذ قسطا كافيا من الراحة، بهدف إراحة العين.
  • تجنب بعض الممارسات: هناك العديد من الممارسات التي يفضل الابتعاد عنها بعد الليزك مثلا: عدم غسل شعر الرأس لعدة أيام من العملية، وذلك لتجنب دخول الصابون إلى العينين.
  • عدم وضع كريمات العين أو مساحيق التجميل لمدة أسبوعين على الأقل، ويفضل استخدام أدوات مكياج جيدة وتجنب استخدام الأدوات القديمة التي كانت تستخدم قبل العملية.
  • ارتداء النظارات الخاصة: توجد 3 أنواع من النظارات التي يجب ارتداؤها بعد عملية الليزك وهي: نظارات توضع عند النوم، ونظارات توضع عند ممارسة الأنشطة الرياضية، ونظارات شمسية للحماية من أشعة الشمس الضارة.
  • تجنب فرك العينين لمدة لا تقل عن شهر بعد العملية، لضمان عدم حدوث عدوى أو التهاب في العينين.
  • عدم استخدام الجاكوزي أو الساونا أو حمامات السباحة لمدة لا تقل عن شهر أو شهرين تقريبا.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية  لمدة لا تقل عن يومين أو 3 أيام بعد العملية، خاصة الرياضات التي تتطلب حركة كبيرة مثلا: كرة القدم أو الكاراتيه.
  • عمل زيارات بشكل دوري ومستمر للطبيب بعد اجراء العملية، للتأكد من عدم حدوث أي مشكلة.

إجراءات تساعد في نجاح الليزك

قبل اجراء الليزك يجب مراعاة ما يلي:
  • تحديد الهدف من القيام بعملية الليزك. حيث ينبغي على الطبيب أن يتحدث مع المريض قبل القيام بالعملية، لمعرفة مدى تناسب العملية مع المريض.
  • عمل الفحوصات الطبية اللازمة التي يوصي بها الطبيب المعالج قبل إجراء عملية الليزك، حيث تساعد في تحديد مدى إمكانية عمل الليزك من عدمه لتحقيق النتائج المطلوبة.
  • هناك إجراءات يجب على المريض الاهتمام بها مثل: ممارسة الرياضة وأسلوب المعيشة.
  • قياس نسبة التشوهات البصرية، لمعرفة مستويات الليزك التي سيتم استخدامها ، خصوصا في ظل تطور أجهزة الليزك الطبية، وبالتالي تحقبق النتائج المطلوبة.
  • اختيار جراح ذي خبرة وكفاءة عالية يستخدم أحدث التقنيات لإجراء العملية.

مضاعفات عمليةتصحيح النظر بالليزر

من الممكن حدوث مضاعفات بعد عماية الليزك في حال عدم اتباع ارشادات الطبيب المعالج مثل:
  • الحساسية المفرطة للعين.
  • دموع مفرطة في العين.
  • ألم في العين.
  • رؤية ضبابية.
  • تهيج أو احمرار العين الذي لا يهدأ.
  • انخفاض الرؤية حتي عند لبس النظارات.

فئات لا تناسبها عملية تصحيح النظر بالليزر

هذه الحالات لا تصلح لهم عملية الليزك:
  • المرضى الذين يمتلكون قرنية رقيقة.
  • المصابون بمشكلات النظر سريعة التدهور والتفاقم.
  • الأشخاص المصابون بأملراض مختلفة مثل: التهاب العيون، وإعتام عدسة العين،  القرنية المخروطية، الزرق، جفاف العين.
  • النساء الحوامل.
  • الأشخاص المصابون بداء السكري.

الليزك للبصريات

الفرق بين الليزر والليزك

يعد الفرق بين الليزر والليزك من أحد الأسئلة الشائعة التي تخطر في بال الكثير من الأفراد الذين يريدون اجراء جراحة العين وهذه نبذة مختصرة عن الفرق بينها:
  • الليزر LASER: هو بإعادة تشكيل طبقة العين الصافية، والتي تعرف بإسم قزحية العين. حيث تتم إعادة تشكيل هذه الطبقة ع بمساعدة الشعاع الضؤئي المعروف بإسم الليزر.
  • الليزك: هي من ضمن العمليات الشائعة التي تقوم بتصحيح النظر للأشخاص الذين يعانون من طول النظر، أو قصر النظر، أو الأشخاص المصابين باللابؤرية.

مخاطر تصحيح النظر

تشمل ما يلي:
  • مشاكل القرنية أو تندبها، مما يؤدي إلي صعوبة لبس العدسات الطبية اللاصقة مرة أخرى.
  • إصابة القرنية.
  • وهج عند الرؤية.
  • انخفاض حساسية التباين.
  • مشاكل في قيادة السيارات خصوصا في الليل.
  • بقع وردية أو حمراء في بياض العين.
  • تدهور الرؤية.
  • فقدان تام في البصر.
  • جفاف العين.
  • خشونة القرنية.

أنواع أخرى لعمليات تصحيح النظر

هناك عدة خيارات متاحة لا تتوقف على الليزك فحسب منها:
  • الجراحة الانكسارية للقرنية: وفي هذا النوع من العمليات يتم استخدام أشعة ليزر خاصة لتصحيح القرنية، وتعتبر هذه التقنية الأولى عمليات تصحيح النظر بالليزك.
  • الليزك التقليدي: يتم عادة في هذا النوع تسليط أشعة ليزر على كرة العين بعد حدوث شق في القرنية، وإزاحة نسيجها الخارجي، بهدف كشف الأنسجة الواقعة أسفلها لتسليط أشعة الليزر عليها.
  • تقنية سمايل: وهي إحدى التقنيات الحديثة في مجال طب العيون لعلاج الإبصار دون اللجوء إلى عمل شق في نسيج العين، وهذا يقلل من فرص ظهور أي اعراض مزعجة بعد العملية.
  • زراعة حلقات العين: يتم في هذا النوع زراعة حلقتين على طرفي القرنية بعد إحداث شق سطحي في قرنية العين.
  • بضع القرنية السطجي: ويعد هذا النوع من العمليات قديما نسبيا، حيث كان يقوم الطبيب باستخدام أداة خاصة لعمل شقوق في العين لتصحيح شكل القرنية يدويا.
  • عملية استبدال العدسة: يقوم الطبيب فيها بعمل شق بسيط لإزالة عدسة العين والتخلص منها واستبدالها بعدسة مصنوعة من البلاستيك أو السيليكون.
  • تقنيات وخيارات أخرى: لا تقتصر عمليات تصحيح النظر على الأنواع المذكورة فقط، بل هناك أنواع أخرى منها: الفيمتوليزك – اللييزر الحراري – استخراج العدسة الواضحة.

أعراض تحرك القرنية بعد الليزك

من أبرز الأعراض التي يمكن أن تحد بعد الليزك ما يلي:
  • الحكة وجفاف العين: وذلك بسبب تعرض العين لأشعة الليزر في عملية الليزك يسبب تقليل إفراز الدموع في العين. ومن الممكن أن يستمر الجفاف لمدة لا تقل عن 6 أشهر بعد اجراء العملية.
  • الحساسية للعين والحرقة والرؤية المزدوجة: من الممكن أن تتعرض العين إلى نقص الرؤية خاصة في الليل لعدة أسابيع، وحساسية للضوء بعد اجراء العملية.
  • تعرض السديلة للعدوى أو تمزقها: يقوم الطبيب في العملية بإزالة طبقة من قرنية العين وإعادة بنائها مرة أخرى. وقد تتعرض السديلة للتمزق أو العدوى بسبب الشفاء غير الكامل للقرنية.
  • التصحيح المفرط أو الناقص: في حال قيام الطبيب بإزالة طبقات أقل من اللازم أو أكثر من اللازم من قرنية العين قثد لا تتحقق النتائج المرجوة وسيبقي هناك خطأ انكساري.
  • مرض اللابؤرية: والناتج عن إزالة طبقات قرنية العين بشكل غير متساو، مما يؤدي إلى تغير في شكل القرنية عن شكلها الطبيعي. وقد تحتاج إلى عدسات لاصقة أو نظارات طبية.
  • رجوع الخطأ الانكساري وزوال النتائج مع مرور الوقت.
  • فقدان الرؤية وتفاقم الحالة في بعض الحالات النادرة.
ويعد مركز مشهور خبراء العيون أفضل خيارا في علاج وتصحيح مشاكل الابصار بالليزك في الرياض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى