عرض عملية تصحيح النظر 2020 عرض تصحيح النظر

التخدير الموضعي للعين 2022

يتم استخدام التخدير الموضعي للعين على نطاق واسع، من طب العيون إلى الطب العام والكثير من التخصصات الجراحية.

التخدير الموضعي للعين

التخدير الموضعي للعين Topical anesthetic

يعرف التخدير الموضعي للعين بأنه عبارة عن عقار لتخدير منطقة صغيرة من العين بحيث يتم فقدان الحساسية للعين عن طريق حجب عمل  الأعصاب في إرسال إشارات خاصة بالألم إلى الدماغ أثناء إجراء جراحات العين.

انواع التخدير الموضعي للعين

يتم تقسيم التخدير الموضعي للعين إلى قسمين، حيث يستخدم كل منهما في موضع معين. حيث:

التطبيق الموضعي

ويتم استخدامه بشكل مباشر على العين والأغشية المخاطية والجلد، أي يستخدم التطبيق الموضعي في الاستخدامات الخارجية على الجلد مباشرة سواء على هيئة كريم مخدر أو سائل أو بخاخ.

أهمية التطبيق الموضعي

يستخدم التخدير بالتطبيق الموضعي في الحالات الآتية:
  • عمليات إزالة الماء الأبيض من العينين.
  • العلاج بالليزر.
  • عمليات التنظير.
  • وخز الإبر.

التخدير بالحقن

يعتبر التخدير بالإبر من أكثر أنواع التخدير شيوعا من ناحية الاستخدام والفاعلية.

أهمية التخدير بالحقن

  • يتم التخدير بولسطة إبرة التخدير في العمليات التي تتطلب التخدير النصفي  وليس الكلي.
  • العمليات الجراحية الخاصة لمنطقة الأسنان كإزالة الخراج أو قلع سن.

أهمية التخدير الموضعي للعين

تتعدد أهمية التخدير الموضعي لسطح العين تتمثل فيما يلي:
  •  قياس توتر سطح العين.
  • إجراء اختبار شريمر.
  • يستخدم التخدير الموضعي لمساعدة الشخص المصاب على عدم الإحساس بأي ألم عند الخضوع لإجراء عملية جراحية.
  • تسكين أو التهدئة للآلام.

أنواع مواد التخدير للعين

يوجد أنواع كثيرة من التخديرات الموضعية، تتضمن هذه الأنواع توصيل الجزور أو النخاع بمحلول مخدر موضعي لتخدير المنطقة المرغوبة، كما يتم الإعتماد على الحجم المعطى وموقع الوخز. ومن أبرز أنواع التخدير ما يلي:
  • استخدام نوع من محاليل الدواء على هيئة قطرات مخدرة وهذا النوع يعمل  على تخدير العين موضعيا.
  • استخدام محاليل التخدير على هيئة إبر يتم أخدها من خلال الجلد، حيث يقوم طبيب التخديرب استخدامها عن طريق حقن حقنة التخدير في الحجرة الداخلية للمريض، بهدف إعطاء تأثير التخدير للعين.

التخدير الموضعي للعين

مدة التخدير الموضعي للعين

 تعتمد مدة التخدير عامة على نوع المخدر المستخدم، بالإضافة إلى الكمية التي يقوم الطبيب بحقنها لمنطقة العين. عادة ما يستغرق تخدير العين وقتا قصيرا من  ربع إلى نصف ساعة فقط

متى يبدأ مفعول التخدير الموضعي

يبدأ مفعول التخدير غالبا بعد عدة دقائق من أخذه، ولكنه لا يمكن تحديد موعد مفعوله حيث يختلف من شخص لآخر، بالإضافة إلى الكمية المستخدمة.

أضرار التخدير الموضعي للعين

يساعد التخدير الموضعي في منع الألم عن المريض أثناء إجراء العملية الجراحية مع الحفاظ على الوعي الكامل، ولكن يسبب بعض المضاعفات المتوقع حدوثها. منها:
  • قيء.
  • غثيان.
  • ألم في الحلق.
  • مشاكل في الذاكرة.
عيوب البنج الموضعي للعين
للتخدير عيوبه الرئيسية منها:
  • حدوث انخفاض في الجفن العلوي للعين، غالبا ما يكون عابرا أو دائما بشكل استثنائي.
  • حدوث الكدمات البسيطة أو ألم في منطقة التخدير بنسبة صغيرة.
  • ازدواج في الرؤية.
  • رضوض في المقلة الخاصة بالعين، مما يسبب خسارة الرؤية.
  • في حالات نادرة من الممكن أن يحدث نزيف بعد التخدير، مما يتسبب في حول العينين وبالتالي تأجيل العملية مع متابعة المريض.
إجراءات قبل تطبيق التخدير الموضعي
ينبغي على المريض إخبار الطبيب قبل تطبيق التخدير الموضعي عن الأمور الآتية:
  • وجود أمراض معينة سواء أمراضية وراثية أو الحساسية من نوع معين من الأدوية.
  • إذا كان المريض الخاضع للتخدير الموضعي مدخنا أو يأخذ دواء معين.

التحضير قبل إجراء التخدير الموضعي

توجد بعض الإجراءات التي تتطلب اتباعها قبل إجراء التخدير الموضعي منها ما يلي:
  • يوصي الطبيب المرضى بعدم تناول الكحول قبل إجراء التخدير الموضعي بمدة لا تقل عن 24 ساعة.
  • منع الطعام والشراب قبل إجراء التخدير الموضعي لفترة معينة حسب تعليمات الطبيب.
  • عدم ارتداء السيدات المجوهرات أو وضع مكياج على الوجه.
طريقة استخدام التخدير الموضعي
غالبا ما يقوم دكتور التخدير بإجراء التخدير، ومتابعة المريض من ناحية معدل ضربات القلب، التنفس، الدورة الدموية بالإضافة إلى العمليات الحيوية الأخرى قبل وأثناء وبعد التخدير. ويتم التخدير الموضعي كالتالي:
  • يتم تطبيق التخدير بواسطة الحقن أو الأدوية المخدرة ( مثل ليدوكائين) على المنطقة المراد تخديرها قبل إجراء جراحة العين.
  • بعد مرور عدة دقائق من التخدير، ستصبح المنطقة مخدرة تماما.
  •  في حال استمرار المريض بالشعور بالمنطقة المخدرة، يقوم طبيب التخدير بإعطائه جرعة بنج زائدة من المخدر.

الآثار المترتبة على التخدير الموضعي

يعتبر التخدير الموضعي للعين من الإجراءات الآمنة، حيث نادرا ما تسبب مشاكل خطيرة. ومن الممكن أن يتسبب التخدير الموضعي في بعض الآثار الجانبية الآتية:
  • يشعر المريض بالصداع والدوار بسبب مادة التخدير.
  • ألم طفيف في فقرات الظهر.
  • الشعور بالألم عند أخذ مواد التخدير على هيئة حقن.
  • الاحساس ببعض الوخز عند زوال مفعول التخدير.
  • وجع بسيط.
  • حدوث كدمات أو نزيف في حالات نادرة مكان الحقنة.
  • ارتعاش العضلات.
  • تشوش الرؤية.
  • السكتات القلبية أو النوبات في حالات نادرة جدا.
  • ألم في الحلق.
استخدامات التخدير الموضعي
يتم اللجوء للتخدير الموضعي في بعض الحالات منها ما يلي:
  • الإجراءات الطبية البسيطة التي لا تحتاج إلى تخدير عام.
  • الإجراءات البسيطة التي لا يحتاج فيها المريض للمبيت.
  • الإجراءات التي لا تتطلب أن يكون المريض فاقدا للوعي تماما أو إرخاء العضلات.
أعراض الحساسية من التخدير الموضعي
  • ظهور طفح جلدي.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • تورم في الفم والوجه.
  • نقص الأكسجين في الدم بسبب حدوث ارتشاح في الرئة نتيجة حدوث تقلص في الشعب الهوائية.
التخدير الموضعي للعين
يقدم مركز مشهور خبراء العيون أحسن الخدمات في علاج تصحيح النظر بالليزر دون أي ألم باستخدام أفضل التقنيات الحديثة، بالإضافة إلى عمليات سحب المياه البيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى