عرض تصحيح النظر

أفضل قطرة ضغط العين 2023

يسمى مرض ارتفاع ضغط العين ب ” الماء الأسود ” وذلك لأنه يشكل السبب الأول للإصابة بالعمى أو فقدان النظر بسبب مضاعفاته المدمرة على العصب البصري للعين والذي يعالج بشكل شائع باستخدام قطرة ضغط العين.

قطرة ضغط العين

يلجأ الطبيب لوصف قطرة لعلاج ارتفاع ضغط العين حتى تعمل على خفض تركيز السوائل المحتبسة داخل العين حتى لا تؤدي زيادة تركيز هذه السوائل إلى الضغط على العصب البصري في الجزء الخلفي من العيون وبالتالي يتسبب ضغط العين المرتفع بتلف عصب العين بشكل لا يمكن معه علاج العصب أو استرجاع الرؤية حتى مع قطرة ضغط العين.

أفضل قطرة ضغط العين

تعتبر القطرات هي أول الحلول التي تستخدم للسيطرة على الجلوكوما glaucoma في معدلاتها الطبيعية وإن كانت لا تعد علاجاً نهائيا لأن ارتفاع ضغط العين ليس له علاج نهائي حتى اليوم وبناء على ذلك تنقسم قطرات ضغط العين تلك إلى أكثر من نوع كل منهم يعمل بآلية مختلفة على تقليل الضغط المرتفع داخل العين وأبرز أسماء وأنواع قطرات العين تلك يتضمن:
 قطرة ضغط العين
  • النوع الأول: قطرات تعمل من خلال تصريف سائل العين على تقليل الضغط الداخلي مثل:
    مجموعة أدوية البروستاجلاندين: Xalatan – Travatan – Lumigan وهي شائعة الاستخدام.
    أدوية أكاسيد النيتريك: Latanoprostene.
    وأخيرا مجموعات الكولين: Pilocarpine.
  • النوع الثاني: قطرات تحتوي أدوية تقلل كمية السائل الذي تنتجه العين مثل:

    مضادات ألفا الأدرينالية: Alphagan  الفاجان هو الأشهر بينها- Lopidine – Qoliana.
    ومجموعة حاصرات بيتا: Timoptic ( تيمولول Timolol) – Betoptic – Betimol.
    مثبطات الأنهيدراز الكربونية: Trusopt (dorzolamide) – Azopt ( brinzolamide) تروسوبت وهذه القطرات شائعة الاستخدام.
فقط طبيب العيون المختص من يستطيع تحديد النوع الأفضل لك اعتمادا على حالة عينك وقياس ضغط العين لديك في أي مرحلة حتى يمكنك استخدام قطرة ضغط العين التي تعطي التأثير المطلوب لخفض تركيز المياه الزرقاء.

أضرار قطرة ضغط العين

لا يوجد أضرارا ناتجة عن استخدام قطرة ضغط العين وإنما هي بعض الآثار الجانبية التي من الممكن أن تظهر بعد الاستخدام طويل المدى لهذا الدواء في معالجة مجموعة أمراض ارتفاع ضغط الدم في العين أبرز تلك الأضرار:
  • احمرار حكة مع حرقان في العين.
  • رؤية ضبابية.
  • تطويل الرموش.
  • تغير في لون العينين وكذلك الجلد حولهما.
  • صداع في الرأس.
  • جفاف العينين نتيجة زيادة حساسية العصب.
  • قد تزداد في بعض المرات النادرة تسبب اضطراب في ضربات القلب والتنفس.

كيفية استخدام قطرات ضغط العين

للأسف فإن مرض الجلوكوما أو المياه الزرقاء يعتبر من الأمراض المزمنة التي لا يشفى منها الإنسان وليس لها علاج حتى اليوم وإنما يستخدم المريض قطرة ضغط العين مرة واحدة أو مرتين وتصل في بعض الأنواع إلى 4 مرات في اليوم يهدف الحفاظ على عصب العين من الضرر حيث إن كل قطرة تضعها في عينك يمكنها أن تنقذ بصرك من العمى.

ارتفاع ضغط العين

يعرف مرض ارتفاع ضغط العين أيضًا باسم ” الجلوكوما ” أو المياه الزرقاء وهو عبارة عن تجمع للسائل العيني ( الخلط المائي ) نتيجة انسداد قنوات التصريف في العين ولا يعرف السبب الرئيسي لهذا الانسداد عدا إنه يرتبط ارتباطا كبيرا بعوامل التقدم في العمر، حيث من المعروف عنه أنه مرض شائع بين كبار السن ممن تجاوزوا عمر 60 عاما وإن كان يصيب الأشخاص الأقل عمرا أيضا ولكن بنسبة أقل.

أسباب ارتفاع ضغط العين

يحصل ارتشاح سائل العين المائي عبر النسيج الرقيق الموجود عند زاوية التقاء القزحية مع قرنية العين ويعرف ذلك النسيج الخلوي ب الشبكة التربيقية ثم يتراكم السائل داخل العين نتيجة خلل يحدث في نظام التصريف في عين المريض ولم يتوصل العلماء حتى اليوم للسبب الرئيسي وراء ذلك، ولكن تأكد علميًا وجود بعض العوامل التي لها ارتباط قوي بالإصابة بمرض ارتفاع ضغط العين أهمها:
 قطرة ضغط العين
  • عامل التقدم في العمر وما يتبعه من ضعف في الأنسجة ويعتبر العامل الأكثر شيوعا.
  • العامل الوراثي والتاريخ العائلي إذا كان أحد الوالدين يعاني من تكون الماء الأزرق.
  • عوامل تتعلق بوجود أمراض كأن يكون الشخص يعاني مسبقا من حالات: قصر النظرطول النظر – ترقق في سمك القرنية – داء السكري – ارتفاع ضغط الدم – وفقر دم منجلي.
  • إصابة سابقة نتج عنها جرح في القرنية أو سبق لك إجراء عملية جراحية في العين.
  • استخدام أدوية ستيرويدية (كورتيزون) لفترة طويلة كما في الأمراض الالتهابية المزمنة وأمراض المناعة الذاتية.
وفي الغالب لا يوجد طريقة للوقاية من ارتفاع ضغط العين سوى بإجراء اختبارات العين الروتينية لاكتشاف المرض مبكرا والسيطرة عليه بالأدوية.

أنواع الماء الأزرق في العين

من الجدير بالذكر أن حالات ارتفاع ضغط العين أو الجلوكوما ليست واحدة وإنما تنقسم لعدة أنواع تختلف فيما بينها حسب كيفية ظهور المرض وأبرز تلك الأنواع كالتالي:
  • الزرق مفتوح الزاوية: وهو النوع الأكثر شيوعا بنسبة تقارب 80% من حالات ضغط العين المرتفع يتطور ببطء مع مرور السنوات إلى أن يؤدي إلى زيادة ضغط العين الداخلي وينشأ بعد انسداد قنوات التصريف داخل العين مع التقدم في العمر.
  • زرق انسداد الزاوية: يعتبر أقل شيوعا ينشأ عند حدوث انسداد مفاجئ يزيد من ضغط العين فجأة حتى يتسبب بأعراض منها: غثيان شديد – احمرار العين – اضطراب في الرؤية – صداع، ويعرف عنه أنه قد يكون أحد مضاعفات تعرض العينين لإجهاد كبير بشكل متواصل لفترة طويلة.
  • والزرق الثانوي: نادر الحدوث وينتج في الغالب عن وجود كامن في عينك مثل التهاب القزحية.
  • أما الزرق الخلقي: أيضا هو نوع نادر حدوثه ويولد مع الطفل لأسباب جينية منذ اليوم الأول في حياته.
لذلك يفيد تشخيص الحالة وتحديد نوع الجلوكوما عند المرضى حتى يعطي الطبيب قطرة ضغط العين المناسبة له.

مركز مشهور خبراء العيون

واحد من أهم وأكبر المراكز المتخصصة بتقنيات ليزر العيون في الرياض هو “مركز مشهور خبراء العيون التخصصي” بما يقدمه بين أيدينا من خبرة تزيد عن 23 عاماً في طب وجراحة العيون بإدارة الدكتور الجراح محمد مشهور حمدي، كما يعد أنه يعد الأفضل من ناحية الجهوزية العالية بأجهزة وتقنيات الليزر الطبي الحديثة لعلاج مختلف مشاكل العيون بما فيها جراحات الليزك لتصحيح النظر وعمليات إزالة عتامة العدسة إلى جانب زراعة العدسات التصحيحية للقرنية مع تقديم الاستشارات العاجلة على مدار اليوم.
ختاما … يعد العلاج باستخدام قطرة ضغط العين إلى جانب المتابعة الدورية مع إخصائي العيون هو بمثابة صمام الأمان للحفاظ على سلامة العصب البصري من الضرر وإبقاء الحالة مستقرة وإذا فشلت القطرة في تحقيق ذلك الهدف يتم اللجوء للجراحة عن طريق الليزر لتقليل ضغط العين لمدة قصيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل الآن
تحتاج للمساعدة
مركز مشهور خبراء العيون
مركز مشهور خبراء العيون يسعد بالرد على استفساراتكم و استقبال الحجوزات